اختار اتحاد الناشرين الأردنيين الكاتب والأديب الدكتور وليد سيف الشخصية الثقافية لمعرض عمّان الدولي للكتاب 2022 الذي سيقام في المركز الأردني للمعارض الدولية في الفترة ما بين 1-10 سبتمبر المقبل.

ويعد الدكتور سيف، الحاصل مؤخراً على وسام الاستقلال الأردني من الدرجة الأولى تقديراً لدوره الكبير وإسهاماته بنشر الدراما التلفزيونية الهادفة، أحد أهم الكُتّاب في العالم العربي الذين استطاعوا توظيف التراث العربي والإسلامي في أعمال تلفزيونية حققت شهرة كبيرة ومنها: مسلسل عمر بن الخطاب، والتغريبة الفلسطينية، وصلاح الدين الأيوبي، وطرفة بن العبد.

ويعكف سيف على مشروع جديد بدأ به منذ ثلاث سنوات يتمثل بإعادة كتابة عدد من أعماله التلفزيونية المعروفة في شكل أعمال روائية مقروءة، حيث قدّم للقارئ حتى الآن: النار والعنقاء في جزئها الأول: الرايات السود، وجزئها الثاني: صقر قريش ومواعيد قرطبة.

وأكد الناشر جبر أبو فارس، رئيس اتحاد الناشرين الأردنيين ومدير معرض عمّان الدولي للكتاب، أن اختيار الدكتور وليد سيف الشخصية الثقافية للمعرض في دورته 21، جاء تتويجاً لمسيرته الأدبية، والإبداعية التي تميّزت بالعمل الدؤوب، والجهد المتواصل، والالتزام بتقديم أعمال أدبية ودرامية راقية، تسجل الواقع وتحولاته، وتنقد اختلالاته وفق رؤية، ودراية بأدوات منهجية طورها للوصول إلى جمهوره بصورة مبسطة، وواضحة.

والدكتور سيف من مواليد مدينة طولكرم الفلسطينية عام 1948، ويحمل درجة دكتوراه في اللغويات من جامعة لندن، وعمل في الجامعة الأردنية، وجامعة القدس المفتوحة، وجامعة جورج تاون في واشنطن، وهو حاصل على عدد من الجوائز المهمة، من بينها جائزة الدولة التقديرية عن حقل الدراما في الأردن، والجائزة التقديرية من اتحاد الإذاعات العربية التابع لجامعة الدول العربية، عن مسلسل “التغريبة الفلسطينية”.