هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

عثرت الشرطة الرومانية على كنز من الكتب النادرة، منها النسخ الأولى لأعمال غاليليو غاليلي وإسحق نيوتن كانت قد سرقت في عملية ذكية وجريئة في 2017 من مخزن في لندن، وتقدر قيمتها الإجمالي بأكثر من 2.5 مليون جنيه إسترليني (3.2 مليون دولار أمريكي).

والكنز المكون من نحو 200 كتاب نادر وقيّم اكتشف في مخبأ ضمن مساحة سرية تحت منزل في ريف رومانيا، وشملت الطبعات الأولى من الأعمال المهمة لجاليليو والسير إسحاق نيوتن، وجاءت العملية تتويجاً لجهود الشرطة التي استمرت ثلاث سنوات وتضمنت مداهمات في 45 موقعاً في ثلاث دول، وأدت إلى توجيه اتهامات إلى 13 شخصًا.

وكان اللصوص قد استولوا على الكتب في يناير 2017 وقاموا بعمل فتحات في سقف أحد المستودعات في فيلثام بلندن ثم هبطوا للداخل بعد نجاحهم في تجاوز أجهزة الاستشعار، وكانوا جزءاً من عصابة الجريمة المنظمة الرومانية، المسؤولة عن سلسلة من عمليات السطو على المستودعات عالية القيمة في جميع أنحاء المملكة المتحدة.

واكتشف ضباط الشرطة الرومانية الكتب تحت الأرض أثناء تفتيش منزل في منطقة نيامت بشمال شرق رومانيا، وذلك بعد محاكمة معظم الرجال المتورطين في القضية، والذين تم تعقبهم بعد العثور على عينة من الحمض النووي على مسند رأس السيارة التي استخدمت في عملية السرقة، حيث تم الوصول إلى مكان الكتب في النهاية، والتي تضمنت طبعة نادرة من كتاب مبادئ نيوتن، وجدت في عبوات ملفوفة بعناية في حفرة من الأسمنت.

يتضمن الكنز نسخًا نادرة من دانتي ورسومات للرسام الإسباني فرانسيسكو دي جويا، بالإضافة إلى مؤلفات غاليليو وإسحاق نيوتن التي يعود تاريخها إلى القرنين السادس عشر والسابع عشر.

وقال المفتش آندي درهام من شرطة مدينة لندن: “هذه الكتب قيمة للغاية، لكن الأهم هو أنه لا يمكن تعويضها ولها أهمية كبيرة للتراث الثقافي الدولي”.