هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

أطلق معرض العين للكتاب، قبيل افتتاحه الرسمي يوم 21 سبتمبر 2021، بالتعاون مع شركة “توزيع” منصة إلكترونية تهدف إلى إتاحة الفرصة أمام الناشرين لترويج الكتب التي يعرضونها في أجنحة المعرض الفعلية وبيعها.

وتقام الدورة الثانية عشرة من المعرض، الذي ينظمه مركز أبوظبي للغة العربية التابع لدائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي في مكتبة زايد المركزية، ويستمر لغاية 30 سبتمبر.

وتتيح المنصة الجديدة للجمهور من مختلف أرجاء دولة الإمارات التسوّق افتراضياً، وإضافة مشترياتهم إلى عربة التسوّق والدفع بالطرق الإلكترونية. كما أنها تسهّل إيصال الكتب المشتراة عن طريق شركة “توزيع” إلى المشترين مباشرة في كل أنحاء الدولة مقابل رسم توصيل محدّد مع اتخاذ كافة التدابير الاحترازية من تغليف وتعقيم.

وتتزامن الدورة الحالية للمعرض مع الاحتفاء بالذكرى الخمسين لتأسيس دولة الإمارات، وتقام تحت شعار “أجيال تقرأ وتقود المستقبل”. ويشكل المعرض منصة للتبادل الثقافي ويهدف إلى التركيز على أهمية القراءة. كما يعتبر منصة تحتفي بأعمال الكتّاب والمثقّفين الإماراتيين، وتعرّف القرّاء على تجاربهم الأدبية والثقافية.

وتتميز دورة هذا العام ببرنامجها الثقافي الحافل الذي يحتفي بالإرث الثقافي الإماراتي طوال الخمسين عاماً الماضية التي تلت قيام الاتحاد، مع مشاركة ما يزيد على 100 دار نشر محلية.

ويستضيف المعرض ما يزيد على 50 متحدّثاً من نخبة المفكّرين والكتاب والشعراء الإماراتيين في 24 جلسة حوارية، ويقدّم تسعة عروض موسيقية لفنّانين من بيت العود يعزفون مختارات من المقطوعات الموسيقية الكلاسيكية الشرقية والغربية.