هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

اختتمت في 18 مارس 2018 بتركيا، الدورة الخامسة من معرض إسطنبول الدولي للكتاب، الذي ينظمه اتحاد الناشرين الأتراك، ومنصة الناشرين العرب في تركيا، بالتعاون مع وزارة الثقافة التركية واتحاد الناشرين العرب، وبمشاركة نحو 450 دار نشر، 100 منها دور نشر عربية من نحو 15 دولة.

وامتد المعرض الذي كان تحت شعار “اقرأ”، علشى مساحة 8 آلاف متر مربع، تم تخصيصها 25% منها للجناح العربي، الذي شهد تنظيم أكثر من 70 فعالية، ضمن 10 قاعات، بمشاركة نخبة من الشخصيات والمثقفين العرب، عبر إقامة ندوات ومحاضرات وأمسيات أدبية وشعرية وفنية وثقافية مختلفة، إضافة إلى حفلات توقيع الكتب.

ووفرت إدارة المعرض هذا العام، وللمرة الأولى، أكثر من 60 مترجماً إلى العربية والتركية، لمساعدة الناشرين والمثقفين والزوار العرب، حيث تواجد هؤلاء المترجمون طوال ساعات الافتتاح، إضافة إلى تخصيص ركن للأطفال واليافعين، ومساحات واسعة للمنصات التعليمية والتجارب التفاعلية للجمهور.