هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

أعلنت دار النشر البريطانية المستقلة “كانونجيت” Canongate عن شرائها حقوق نشر دراسة جديدة حول علاقة الإنسان مع الذئاب، تشمل مزيجاً من السرد التاريخي والمذكرات الشخصية في تناول واحد من أهم الحيوانات التي تمثل مصدر خوف للبشر في كل مكان.

وحصلت هانا نولز، مديرة التحرير في “كانونجيت”، على حقوق النشر في المملكة المتحدة ودول الكومنولث لكتاب “كراي وولف” Cry Wolf للكاتبة الأمريكية إيريكا بيري التي ظهرت أعمالها في مجموعة متنوعة من الصحف والمجلات بما في ذلك “نيويورك تايمز”، و”الغارديان”، و”كولومبيا جورناليزم ريفيو”.

يبحث الكتاب في دور الذئب في اللاوعي الجماعي، وكيف يغذي بعضاً من أعمق مخاوفنا. في مقال بعنوان “لماذا نخاف من الذئاب” كتبت بيري: “الخط الفاصل بين الرجل الشرير والذئب الشرير كان دائمًا ضعيفًا. بمعنى آخر: عندما حاولنا إيجاد رابط بين الشر الذي يكمن في مجتمعاتنا وقلوب البشر، تخيّلنا دائماً الذئب، وتصورناه غريباً وخارجاً عن القانون”.

من ناحيته قال الناشر: “من المؤلفة الحائزة على جائزة شتاينبرغ 2018، وكاتبة المقالات في “نيويورك تايمز” و”الغارديان” وغيرهما، نقدم للقراء كتاباً يسبر أغوار الخوف من خلال دراسة العلاقة بين البشر والذئاب، وكيف تصور القصص الذئب كقوة حيوية في البيئة المحيطة بنا”.

وأكدت نولز أن كتابات إيريكا مشبعة بالوعي الذاتي والذكاء والموسيقى النثرية المحفزة على القراءة. إن صدقها في وصف تجاربها الخاصة مع الخوف – سواء من الخوف أو زرع الخوف في الآخرين – سمح لها باستكشاف الموضوع بطريقة ستتردد صداها بشكل كبير مع أي شخص يقرأ كلماتها”.

وقالت بيري: “بصفتي قارئة، لطالما ألهمتني كتب كانونجيت الرائعة والمثيرة للتفكير، لذا فإن الانضمام إليهم كمؤلف هو حلم لا يمكنني التخلّي عنه. تم إجراء جزء كبير من البحث في إنجلترا وحولها، وأنا أتطلع بشدة للعمل مع دار النشر لتقديم هذا الكتاب إلى جمهور القراء في المملكة المتحدة”.

ستنشر دار “فلاترون” Flatiron الكتاب في الولايات المتحدة جنبًا إلى جنب مع “كانونجيت” في المملكة المتحدة، على الرغم من أن تاريخ صدوره لم يحدد بعد.