هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

ناشر

 

دفعت حكاية مذكرات الكاتب والصحفي التركي أحمد ألتان الصادرة تحت عنوان “لن أرى هذا العالم ثانية” الكثير من الناشرين الأوروبيين  لشراء حقوق نشرها، حيث حازت رخصة إصدارها كل من دار “جرانتا” في المملكة المتحدة، و”فيشر” الألمانية، و”ساملاجيت” النرويجية، ودار “ديبيت/راندوم” الإسبانية، و”سولفيريون/آر.سي.إس.” الإيطالية، و”دي بيزيج بيج” الهولندية.

ووصفت آن ميدوز، المحررة في دار “جرانتا” الإيطالية،  المذكرات بأنها “مؤثرة للغاية، وتلامس الشعور الإنساني بعمق”، وقالت: “عبّر أحمد أتلان في هذه المذكرات عن معاناته وآماله خلال فترة سجنه بطريقة رائعة، إنه عمل في غاية الأهمية وفي غاية الجمال، ويشرفنا أن نقوم بنشره وطباعته في المملكة المتحدة”.

وكان أتلان اعتقل مع أخيه محمد في شهر سبتمبر 2016 خلال حملة اعتقالات للمفكرين والكتاب في أعقاب فشل محاولة الانقلاب ضد الرئيس التركي أردوغان،  حيث أُدين الأخوان أتلان في فبراير عام 2018 وحُكم عليهما بالسجن مدى الحياة، ولاقى هذا الحكم في تركيا إدانة واسعة. وفي وقت سابق من هذا العام ، وقّع 51 أديباً من الحائزين على جائزة نوبل عريضة للمطالبة بإطلاق سراحهما.

وتمكنت دار ميدوز من شراء حقوق الترجمة الحصرية إلى اللغة الإنجليزية في جميع أنحاء العالم من وكالة “كليمانتينا ليوزي” للأعمال الأدبية. من المقرر أن تنشر دار “جرانتا بوكس” في المملكة المتحدة مذكرات أحمد أتلان، بترجمة ياسمين كونغار، في شهر مارس 2019.