هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

أنشأت كاميلا، دوقة كورنوال وزوجة الأمير تشارلز، أمير وليز، نادٍ خاص للكتاب ستختار من خلاله كتبها المفضلة، على أن تُعلن عن أربعة كتب جديدة مفضلة لديها في 15 يناير 2021.

وخصص نادي الكتاب، المسمى بـ”غرفة القراءة”، حسابًا خاصًا به على “انستغرام”، تُعرض من خلاله مقابلة بين الدوقة كاميلا والمؤلف تشارلي ماكيزي حول كتابه “ذا بوي، ذا مول، ذا فوكس آند ذا هورس”.

وتعتزم الدوقة الاستمرار في الإعلان عن اختياراتها الجديدة بشكل موسمي. وسيعرض حساب النادي كذلك حوارات مع مؤلفين مختارين ومواداً ثقافية أخرى.

وكانت جائحة كورونا المستمرة منذ العام الماضي قد ألهمت دوقة كورنوال على اتباع خطى الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما لمشاركة توصياتها بخصوص الكتب المفضلة، حيث أصدرت قائمتين بكتبها المفضلة في إبريل وأغسطس الماضيين.

وعلى مدار العقد الماضي، رسخت دوقة كورنوال نفسها كمحب رئيسي للكتب في قصر باكينجهام من خلال العمل مع سبع جمعيات خيرية مختلفة لمحو الأمية، كما أصبحت ضيفاً أساسيًا في الحفل السنوي لجائزة “مان بوكر”، حتى أثناء الوباء.

ويستهدف المشروع الجديد للدوقة جمهورًا واسعًا من القراء رغم احتواء قوائمها الأولى على كتب قريبة من قلبها شملت مذكرات أخيها الراحل، المستكشف مارك شاند.

وقال مصدر في القصر الملكي لصحيفة “ذا ميل”: “تأمل الدوقة في أن تقوم غرفة القراءة الخاصة بها بتشجيع القراء من مختلف الأعمار وجميع المستويات على اقتناء الكتب لقراءتها، ونشر الوعي حول المزايا العاطفية والاجتماعية والتعليمية للقراءة”.

وتعتبر دوقة كورنوال أول عضو في عائلة ملكية يطلق ناديًا للكتاب، كما تعد الروابط عبر الإنترنت امتدادًا لقرارها باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي للتفاعل بشكل أكبر مع الجمهور البريطاني خلال أزمة وباء كورونا.

وأوضح مصدر يعمل مع الدوقة لمجلة “فانيتي فير”: “لقد رأيناها في بيئة غير رسمية بدرجة أكبر، وأتاح ذلك فرصة للناس لكي تتعرف عليها بشكل أفضل قليلاً”.

حساب نادي الكتاب على “انسغرام”: @duchessofcornwallsreadingroom

المصدر: “فانيتي فير