هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

كشفت دراسة حديثة أجراها الدكتور زين عبد الهادي، رئيس دار الكتب والوثائق القومية الأسبق في مصر، عن ارتفاع معدل النشر في جمهورية مصر العربية خلال العام الماضي، ليصل إجمالي الكتب المطبوعة من كافة العناوين والمواضيع واللغات إلى نحو 20 مليون نسخة مقابل ثمانية ملايين نسخة فقط عام 2010.

وحسب الدارسة، فقد وصل عدد عناوين الكتب التي نُشرت في مصر عام 2010 إلى حوالي 12 ألف عنوان، مقابل ما يقرب من تسعة آلاف عنوان عام 2000. ولم يتسنَ توفير بيانات أحدث عن عدد العناوين التي صدرت العام الماضي أو الذي قبله نظراً لعدم تمكن معد الدراسة من التحقق من صحة الإحصاءات المتوفرة.

وأرجع الدكتور زين عبد الهادي أسباب هذا الارتفاع إلى احتضان عدد كبير من الناشرين للكتّاب الجدد وخاصة في مجال الرواية والأدب، وكذلك تنامي استخدام الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما أوجد جيلاً جديداً من الكتّاب الذين نشروا أعمالهم على الإنترنت ثم اتجهوا بعد ذلك إلى نشرها في كتب مطبوعة.