هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

فازت رواية “حرب الكلب الثانية” للروائي والشاعر الفلسطيني إبراهيم نصر الله بالجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر العربية) في دورتها الحادية عشرة، بعد منافسة مع 124 رواية ترشحت للجائزة من 14 بلداً عربياً، ليكون نصر الله ثاني فلسطيني ينال الجائزة، بعد ربعي المدهون في الدورة التاسعة عام 2016 عن روايته “مصائر كونشرتو الهولوكوست والنكبة”.

وأكد الناقد والأكاديمي إبراهيم السعافين، رئيس لجنة تحكيم الجائزة، خلال الحفل الذي أقيم عشية انطلاق معرض أبوظبي الدولي للكتاب، أن الرواية “تتناول تحوّلات المجتمع والواقع بأسلوب يفيد من العجائبية والغرائبية ورواية الخيال العلمي، مع التركيز على تشوهات المجتمع وبروز النزعة التوحشية التي تفضي إلى المتاجرة بأرواح الناس في غياب القيم الخُلُقية والإنسانية”.

وحصل إبراهيم نصر الله على 50 ألف دولار أمريكي، بالإضافة إلى ترجمة روايته إلى اللغة الإنجليزية، كما تم شهد الحفل تكريم الروائيين الخمسة المرشحين في القائمة القصيرة، وهم العراقية شهد الراوي، والسوداني أمير تاج السر، والفلسطيني وليد الشرفا، والسعودي عزيز محمد، والسورية ديمة ونّوس، وتلقى كل واحد منهم جائزة بقيمة عشرة آلاف دولار أمريكي.