هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

جرى مؤخراً الإعلان عن الفائز بإحدى أغرب جوائز الكتب في المملكة المتحدة، وهي “جائزة ذا داياغرام لأغرب عنوان كتاب للعام”، وتمنح الجائزة لأغرب عنوان كتاب للعام بغض النظر عن محتوى الكتاب.

ومن أبرز الفائزين السابقين بهذه الجائزة كتاب “أبرز اللحظات في تاريخ الإسمنت” عام 1994، الذي نشرته “جمعية الإسمنت البريطانية”، وكتاب “طلاق ساحرة حقيقية: للوثنيين ومن اعتادوا على محبتهم”، والكتاب الفائز بدورة الجائزة لعام 2005 الذي يحمل العنوان الطويل “الأشخاص الذين لا يعرفون أنهم أموات: كيف يسكنون الأحياء عابري السبيل وماذا نفعل حيالهم”، والذي نشرته دار “ريد وييل وايزير بوكس أوف نيوبري بورت” في ولاية ماساتشوستس الأمريكية، ويتناول الكتاب موضوع الأموات وأرواحهم التي تسكن أجساداً ليست ملكهم بل ملك أشخاص آخرين أحياء.

وأطلق الجائزة تريفور بونفورد، المؤسس المشارك لـ “مجموعة ذا داياغرام” المتخصصة بتقديم حلول وخدمات للنشر مع بروس روبرتسون عام 1978، كوسيلة لقضاء وقت الفراغ بين المواعيد في مدينة فرانكفورت الألمانية، ومنحت الجائزة لأول مرة إلى كتاب “مداولات ورشة العمل الدولية الثانية حول الفئران العارية”، الذي نشرته منشورات جامعة طوكيو اليابانية، وهو تقرير عن الدراسات الطبية التي أجريت على فئران المختبر ذات الجهاز المناعي الضعيف.

وأشرف على تنظيم وإدارة الجائزة مجلة “ذا بوك سيلر”، ومدير تحريرها هوراس بينت منذ عام 1982، وفيما يتعلق بشروط المشاركة في دورتها لهذا العام، فيجب أن يكون الكتاب المشارك منشوراً للمرة الأولى باللغة الإنكليزية في أي مكان في العالم من 1 يناير 2016 حتى 31 ديسمبر 2016، وتبحث المجلة بشكل خاص عن العناوين التي لم تُكتب بشكل مضحك عمداً، وهو فرق بسيط لكنه مهم جداً، فإذا كان لديكم أي عناوين غريبة، يُرجى إرسالها إلى البريد الإلكتروني التالي: bent@thebookseller.com.