هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

أعلنت جائزة اتصالات لكتاب الطفل، التي ينظمها المجلس الإماراتي لكتب اليافعين، برعاية مؤسسة “اتصالات”، عن فتح باب المشاركة في دورتها التاسعة أمام المبدعين في مجال أدب الطفل واليافعين، باللغة العربية، من ناشرين، ومؤلفين، ورسامين، ومطورين للتطبيقات التفاعلية للكتب من جميع أنحاء العالم.

ويتنافس المبدعون خلال النسخة التاسعة من الجائزة، التي تعد أرفع جائزة لأدب الطفل في العالم العربي، للفوز بجوائز تبلغ قيمتها الإجمالية مليون ومئتي ألف درهم إماراتي، تُمنح للفائزين خلال حفل افتتاح الدورة 36 من معرض الشارقة الدولي للكتاب في نوفمبر المقبل. وينتهي استقبال طلبات المشاركة في نهاية أغسطس المقبل.

وتضم الجائزة ست فئات هي: فئة “كتاب العام للطفل”، وقيمتها 300 ألف درهم، يتم توزيعها بالتساوي على الناشر والمؤلف والرسام، وفئة “كتاب العام لليافعين”، وقيمتها 200 ألف درهم، توزع مناصفة بين المؤلف والناشر، وفئة “أفضل نص”، وقيمتها 100 ألف درهم، وفئة “أفضل رسوم”، وقيمتها 100 ألف درهم، وفئة “أفضل إخراج” وقيمتها 100 ألف درهم، وفئة “أفضل تطبيق تفاعلي للكتاب” بقيمة 100 ألف درهم.

كما خصصت الجائزة 300 ألف درهم لتنظيم سلسلة ورش عمل لدعم وبناء وتطوير جيل جديد من الكتَب والرسامين والناشرين، ضمن برنامج “ورشة” التابع للجائزة الهادفة إلى دعم قدراتهم في مجال التأليف ورسوم كتب الأطفال.

وأعلنت جائزة اتصالات لكتاب الطفل أن باب المنافسة مفتوح أمام جميع دور النشر العالمية، شريطة أن تكون المشاركات باللغة العربية، وأن تمثل نصاً أصلياً غير مترجم أو مقتبس، وأن تستهدف الأطفال واليافعين حتى 18عاماً، وأن لا تكون المشاركة قد فازت من قبل بأي من الجوائز المحلية أو العربية أو العالمية.