هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

يشارك الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون في كتابة رواية جديدة تحمل عنوان “اختفاء الرئيس” بالتعاون مع الكاتب الشهير جيمس باترسون، في أول رواية يشارك رئيس دولة سابق في تأليفها، ومن المتوقع صدورها في يونيو المقبل عن داريّ نشر “ألفرد كنوبف” و”ليتل، براون آند كومباني”.

 

وتحمل الرواية العديد من المفارقات، أهمها أنها ربما تكون أول رواية بوليسية يؤلفها رئيس سابق في العالم، كما أن جيمس باترسون، الذي يعد من الكتّاب الأكثر غزارة في التأليف بالولايات المتحدة، دأب على تأليف بعض أعماله بالتعاون مع كتّاب آخرين، كانوا دائماً أقل شهرة منه، ولكنها المرة التي يعتمد فيها على شخص أشهر منه بكثير، كما أن الرواية تحمل اسم داريّ نشر كبيرتان ومتنافستان، مع إبراز علامتيهما التجارية على كل النسخ.

 

وكان الرئيس بيل كلينتون قد احتل مكانة بارزة على صعيد تأليف الكتب الأكثر مبيعاً في الولايات المتحدة، بعد أن باع أكثر من مليوني نسخة من مذكراته التي حملت عنوان “حياتي”، عام 2004، والتي صدرت عن دار نشر “كنوبف”، ونشرتها باللغة العربية شركة الحوار الثقافي في بيروت.