هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

تستعد جاك توماس، المديرة السابقة لمعرض لندن للكتاب، لتنظيم سلسلة من المؤتمرات الافتراضية التي تحمل اسم “بولونيا بوك بلاس” BolognaBookPlus (BBPlus)، ضمن فعاليات معرض بولونيا الدولي لكتاب الطفل (14-17 يونيو 2021).

وسيتناول المؤتمر الذي يقام لمدة يوم واحد، بالتعاون مع الاتحاد الدولي للناشرين، تأثير جائحة “كوفيد-19″، على صناعة الكتاب في العالم، من خلال وجهات نظر الناشرين والمؤلفين والمختصين.

وسيحمل المؤتمر عنوان “المضي قدمًا: الوباء – توقف أم فرصة لإعادة التفكير؟ كيف تبني صناعة النشر العالمية المستقبل بشكل شامل وسهل ومستدام ومربح”، وتشارك فيه بدور القاسمي، رئيس الاتحاد الدولي للناشرين، وريتشارد تشاركين، الرئيس السابق للاتحاد ومؤسس شركة “مينش” Mensch للنشر.

وتأتي هذه الشراكة في إطار الاحتفال بمرور 125 عاماً على تأسيس الاتحاد الدولي للناشرين، وسيشارك في المؤتمر أيضاً متحدثون من اللجنة التنفيذية للاتحاد، بما في ذلك كارين بانسا، نائب الرئيس الحالي.

وقال جاك توماس: “يوفر هذا البرنامج فرصة رائعة لمشاركة الإلهام والخبرة والأفكار العملية من المجتمع العالمي بينما نفكر في عام غير مسبوق ونخطط للطريق المستقبلي. يسعدنا أن نتشارك مع الاتحاد الدولي للناشرين، ونعرض إنجازات الأعضاء، ونقدم رؤيتهم وخبراتهم وأصواتهم من جميع أنحاء عالم النشر”.

من ناحيتها، قالت بدور القاسمي: “خلال 125 عامًا منذ تأسيس الاتحاد الدولي للناشرين، تحول النشر الدولي من عمل حصري للطباعة فقط إلى صناعة عالمية تمر بتحول رقمي كبير. وبالشراكة مع بولونيا بوك بلاس، سنحتفل بهذا الإنجاز ونناقش الأسئلة الكبيرة حول مستقبل النشر في عالم سريع التغيّر”.