هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

تسلّمت الشارقة راية ضيف شرف معرض المكسيك للكتاب (2020) لتكون ممثلة للثقافة العربية والإماراتية في القارة اللاتينية، حيث نقلت الهند – ضيف شرف المعرض 2019 – اللقب إلى الإمارة، وتسلّم أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، الراية من مانبريت فوهرا، سفير الهند في المكسيك.

وتبادلت الهند والشارقة الدروع التذكارية، وتم إطلاق الشعار الخاص بالمشاركة والذي حمل عبارة «مرحباً بالجميع»، بحضور أحمد العامري، وراؤول باديلا لوبز، رئيس معرض المكسيك للكتاب، وماريسول شولز مانوت، مديرة المعرض، والسفير مانبريت فوهرا، وريكاردو لوميلي، رئيس جامعة جوادالاهارا.

وقال أحمد العامري: «تكشف اللغة تاريخية العلاقة بين العرب وأميركا اللاتينية، والثقافة هي الأسس الراسخة التي تمد جسور تقدير ووعي بين شعوب العالم، وتبني في حضاراتها دعائم راسخة للسلام والخير، لهذا نعتزّ ونقدّر اختيار الشارقة ضيف شرف الدورة الـ34 من معرض المكسيك للكتاب، الذي يحتل مكانة كبيرة في الحراك الثقافي العالمي، ويشرفنا أن هذه الاستضافة جاءت عقب احتفاء الشارقة باختيارها المكسيك ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب 2019».