هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

في رسالته السنوية إلى المؤلفين، قال ديفيد شيلي، الرئيس التنفيذي لشركة “هاشيت المملكة المتحدة” إن مشكلات سلسلة التوريد كانت شديدة هذا العام، وذلك بسبب جائحة كورونا، وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ونقص الورق. لكن على الرغم من ذلك، لا يزال متفائلاً بشأن موسم نهاية العام.

وقال شيلي : “إحدى المشكلات التي يتصدى لها فريقنا هي النقص في الورق على مستوى العالم. فنظراً للارتفاع غير المتوقع بالمبيعات في جميع الأسواق خلال فترة الإغلاقات بسبب جائحة كورونا، فقد تحول العالم من وجود إمدادات ورقية وفيرة إلى عدم وجود ما يكفي منها. كما أثرت الإجراءات الاحترازية مثل تعقيم المعدات وتقليل عدد الموظفين، سلباً على نشاط المطابع”.

ومع ذلك، أشاد ديفيد شيلي بالتأثير الإيجابي الذي أحدثه الإغلاق على عادات القراءة لدى الناس، حيث زادت مبيعات الروايات بشكل خاص، مضيفاً أن الشركة فتحت عدداً أكبر من الحسابات للمكتبات المستقلة هذا العام مقارنة بالسنوات الماضية، نظراً للتوسع الكبير في نشاطها”.