هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

اختتمت يوم السبت، 24 مارس، في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض بالسعودية، فعاليات معرض الرياض الدولي للكتاب تحت شعار “الكتاب.. مستقبل التحول”، بمشاركة أكثر من 500 دار نشر عربية وعالمية، وسط احتفاء بدولة الإمارات العربية المتحدة ضيف شرف الدورة الحالية تقدراً لمنجزاتها الثقافية والحضارية.

ونظم المعرض نحو 80 فعالية ثقافية تتنوع بين ورش عمل، وندوات ثقافية وأدبية، وأمسيات شعرية، وعروض مسرحيات، وجلسات حوارية، إضافة إلى حفلات توقيع الكتب، وعدد كبير من الورش والنشاطات والعروض الخاصة بالأطفال والشباب.

ومن أحدث الفعاليات التي تم إضافتها إلى نسخة هذا العام، “ماراثون الترجمة”، الذي يهدف إلى مشاركة مجموعة من المترجمين الموهوبين والمحترفين في ترجمة ما لا يقل عن 200 مقال من اللغة العربية إلى اللغتين الإنجليزية والفرنسية، بجودة عالية؛ بغية تنشيط حركة الترجمة حول الثقافة السعودية وتراث المملكة وعاداتها وتقاليدها.