هذه المشاركة متوفرة أيضا في: English

تشهد النسخة الـ 52 من معرض القاهرة الدولي للكتاب التي تقام خلال الفترة من 30 يونيو حتى 15 يوليو 2021 في مركز مصر للمعارض الدولية تحت شعار “في القراءة.. حياة”، إقبالاً كبيراً من الجمهور، والذين يشكل المعرض متنفساً لهم بعد أشهر طويلة من توقف معظم الفعاليات الثقافية والعامة الكبرى نتيجة فيروس كورونا.

وتشارك في فعاليات المعرض 1218 دار نشر ومؤسسة ثقافية، موزعة على 823 ناشراً و395 توكيلاً من 25 دولة، بينها 7 دول أفريقية و12 آسيوية و5 أوروبية، إضافة إلى الولايات المتحدة. وتشارك مصر، بأكبر عدد من الناشرين الذي يبلغ 556 دار نشر، إضافة إلى 49 مكتبة من مكتبات سور الأزبكية، و54 مؤسسة حكومية وشبه حكومية، وسبع مؤسسة صحفية.

ويقام المعرض على مساحة تبلغ 80 ألف متر مربع، متضمنة 4 قاعات و756 جناحاً، وتصاحبه العديد من الفعاليات الثقافية التي تقام مرة افتراضياً، وذلك من خلال المنصة الإلكترونية التي تتضمن أول معرض افتراضي موازٍ بتقنية 3D، وهناك ركن خاص للكتب المخفضة الأسعار، والتي يتراوح الكتاب فيها ما بين جنيه واحد إلى 20 جنيهاً مصرياً.